شاهد كلمة رئيس الجمهورية التي وجهها الى دول الجوار والأسرى بونت لاند المحبوسين في هرجيسا

0
49

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته…. اوجه جزيل الشكر لجميع الوفود والضيوف المشاركين بهذه الإحتفالات الذين قدموا من دول الجوار من دولة إثيوبيا مندوبي دول جيبوتي و تركيا وارحب ايضا السيد إقبال وهو صديق قديم يدعم جمهورية صوماليلاند  ، وايضا ارحب  بوزراء الحكومة واعضاء المجالس التشريعية ،كما اوجه جزيل الشكر لأعضاء لجنة تنسيق إحتفالات العيد الوطني 18 مايو كما اوجه جزيل الشكر لجميع اقاليم جمهورية صوماليلاند ومحافطي اقاليم ومقاطعات البلاد وشعوب الأقاليم  وعلماء الشريعة ورجال الأعمال لمشاركتهم لإحتفالات العيد الوطني  بداية من تليح حتى لويا عدو الحدود الجنوبية والشمالية لصوماليلاند ونحمد ونشكر لله بإنتهاء هذه الإحتفلات بالأمن والإستقرار ، وقال فخامة الرئيس اريد أن اعلن الليلة  نحن ابناء جمهورية صوماليلاند اننا نريد ان نعيش مع دول الجوار بالأمن والسلام الدائمين، خاصة اوجه لدولة الصومال التي بيننا خلاف قديم  خلال الأعوام  30 الماضية  لدينا الحدود مع إقليم بونت لاند الصومالي ويبلغ الحدود بيننا حوالي خمسة مئة كيلو متر ” أدعوا الى الشعب في بونت لاند وقادتهم  بأن نتعايش بالأمن والسلام  وأن صوماليلاند تكن لكم الأخوة والعيش معا بالأمن والإستقرار وحسن الجوار نتمنى ان لا يحدث بيننا اية خلافات أخرى  نريد أن نكون بلدان يتشاركان حسن الجوار وان نفتح امام الشعبين الطريق لتبادل التجاري والثقافي ، وبهذا اريد ان اعلن لقادة بونت لاند اننا نريد ان نفرج عن المحابيس  الأسرى في حرب بين البلدين في منطقة توكا رق ، أن نتبادل الأسرى نحن من جانبنا  مستعدون. اننا نعتقد ان لا يضل هؤلاء محبوسين  اكثر من ذلك لذا نطلب منكم ايضا ان تفعلوا مثلنا وتفرجوا عن اسرانا وان تقوم الهيئات المختصة بهذا الشأن مثل هيئة الهلال الأمر  بعملية التبادل نحن من ناحيتنا مستعدون كل الستعداد، هذه مبادرة سلام  من جانبنا الى قادة إقليم بونت لاند وهذه هي الخطوة الأولى لإرساء السلام.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here