عاد رئيس الجمهورية والوفد المرافق له الى البلاد بعد زيارة عملا قاموا بها الى دولة إثيوبيا المجاورة وتحدث عن انجازات الرحلة التاريخية الى اثيوبيا الجارة ،امام الشعب الذي رحب به

0
46

 

عاد رئيس جمهورية جمهورية صوماليلاند السيد موسى بيحي عبدي والوفد الذي يرأسه إلى أرض الوطن

وكان في استقباله آلاف الأشخاص في العاصمة، الذين اصطفوا على الطريق الرئيسي الذي يربط مطار إيقال ورئاسة جمهورية صوماليلاند

الآلاف من مواطني العاصمة، في مقدمتهم أعضاء مجلس الوزراء والبرلمانيون وزعماء منطقة مارودي-جيح وقيادة مجلس هرجيسا المحلي وقادة القوات العسكرية المختلفة في البلاد ومختلف الزعماء التقليديين الذين ارتدوا علم البلاد. جمهورية صوماليلاند، حيث رحبوا بالرئيس والوفد المرافق له

وتحدث الرئيس إلى الشعب في مكان عام أمام مطار إيجال الدولي، وقدم معلومات متعمقة عن الإنجازات التاريخية لرحلته

تحدث الرئيس موسى بيحي عبدي عن إنجازات الاتفاق الوطني لجمهورية صوماليلاند بشأن الاعتراف بحكومة إثيوبيا الفيدرالية والإنجازات التي تستفيد منها صوماليلاند، شجب أصوات قادة الصومال الرافضين لذلك الاتفاق،تحدث الرئيس في البداية عن نوع الاتفاقية التي أبرمتها الحكومتان، والتي رأى الجانبان أنها في مصلحتهما، والتي تتوافق مع قواعد ودستور صوماليلاند والقواعد الدولية

إن الاتفاقية المبرمة مبنية على دستور جمهورية صوماليلاند، فما أباحه حل، وما حرّمه حرام، وأساس الاتفاق هو الدستور، وقد اجتمعت حكومة صوماليلاند وإثيوبيا

وقال الرئيس موسى بيحي عبدي: “لقد أعلنا المصالح التي يحتاج كل منهما إلى التعامل معها مع الآخر

صرح رئيس جمهورية صوماليلاند السيد موسى بيحي عبدي، أن الاتفاقية تشير إلى أن إثيوبيا ستكون أول دولة تعترف صوماليلاند كدولة، وستقوم إثيوبيا بتأجير مناطق صوماليلاند الآمنة المساحة، وفقاً للمعاهدة الدولية القواعد المعترف بها

وقال إن حكومتي صوماليلاند وإثيوبيا اتفقتا على أن تحصل إثيوبيا على أرض مستأجرة تم الاتفاق على مساحتها وفقا للقانون الدولي الخاص بتأجير الأراضي والقواعد حول العالم

وإثيوبيا توقع على الاتفاقية لتكون أول حكومة في العالم تعترف بجمهورية صوماليلاند، وسيتم التوقيع عليها في نفس المكان، عندما تكتمل قوانين البلاد، ويكتمل دستورنا وقواعدنا، وتتوافق القواعد الدولية

ونفى الرئيس التصريحات الكاذبة التي يروج لها أعداء جمهورية صوماليلاند بأن أراضي صوماليلاند قد بيعت لإثيوبيا، وقال “لا يمكن بيع أراضي صوماليلاند، ولا يستطيع الرئيس بيعها لنا، وهذه الأخبار من العدو، وأنا والرئيس  القادم لا أملك تلك الصلاحية.” لم ولن يحدث

 

كما وجه رئيس جمهورية صوماللاند، السيد موسى بيحي عبدي، رسالة قوية إلى قادة الصومال للامتناع عن عرقلة تنمية صوماليلاند وإنجازاتها، والتوقف عن الترويج للاتفاق الذي حصلت صوماليلاندعلى اعتراف منه. أثيوبيا